السبت، 9 أبريل، 2011

المفاتيح العشرة للوزن المثالي- الجزء الأول

في مساء ساحر جميل ، تجلس إلى شاشة التلفاز .. وبيدك مشروبك المفضل ، تتنقل من قناة إلى أخرى .. يستوقفك ذلك الشاب / تلك الفتاة بجسده/ها الرشيق ، تنظر نفسك في المرآة تستفزك تلك البروزات الدهنية السخيفة ..
في صمت .. تفكر .. ربما حان الوقت لأكون أنا أيضا .. كهؤلاء .


image

صديقي ، لن أعطيك هذه الشفرة السحرية لتصبح في الغد جون سينا أو توم كروز .. صدقني لو كنت أعلم تلك الشفرة لاحتفظت بها لنفسي ، غير أني سأشاركك بعض النصائح والتي  أظن بل أعاهدك أنك إن واظبت عليها فستصل خلال فترة قصيرة إلى مبتغاك .

في هذه المقال سنتحدث عن الاستعداد المعنوي والنفسي لخوض غمار رحلة التغيير والوصول إلى وزن مثالي ، لن أذكر لك نظاما غذائيا محددا لأن ما أصبو إليه أهم وأعمق ، سأتحدث معك عن المبادئ العامة التي يجب أن تنطلق منها رحلتك مع إنقاص الوزن .
والآن وبما أننا سنتحدث عن الجسد المثالي، دعني أعرض عليك صورة هذا الشاب الرشيق .



image

ماذا ؟ ألا تظنه رشيقا ؟!
لا عليك .. فقط تأمل وجهه جيدا سنعود إليه فيما بعد ..
قبل أن نبدأ ، جهز ورقة وقلما ، لنسجل معا خطتنا خلال رحلة الوصول لجسد مثالي ..
خطة غير مكتوبة .. مجرد حلم ..

والآن لنبدأ :


أولا: ضع هدفا واضحا:

ما رأيك إن طلبت منك الاستيقاظ غدا في تمام الثالثة صباحا ؟ هل ستناديني بالمجنون ؟!!
وما رأيك إن قلت لك أنك ربحت رحلة إلى جزر المالديف، أجمل جزر العالم ، ستقلع طائرتها في ذلك الوقت ؟
حينما تحدد هدفا يساعدك ذلك على انجاز مهمتك ، وقديما قالوا رجل بلا هدف كسفينة بلا دفة ينتهي كلاهما على الصخر .
حدد هدفا بسيطا : - لا تأخذك الحماسة – مثلا أنك تريد أن تخسر كل أسبوع كيلو جراما واحدا ( لا أدري أي نوع جميل من الخسارة هذا ) ، لا تتهاون مع الهدف البسيط فقليل دائم خير من كثير منقطع ،وهنا تجدر الاشارة إلى أن هدفك البسيط ( هدفك قصير المدى ) يؤدي بك لهدف آخر ( بعيد المدى ) مثلا أريد أن يصبح وزني 70 كجم بدلا من 90 كجم .
اكتب هدفك هذا في كراستك الصغيرة قبل أن تنتقل إلى النقطة التالية .



 



ثانيا: اسأل نفسك: لـم ؟

لماذا تريد أن تصل إلى وزن كذا ؟ ما الميزات التي ستمتلكها عند تحقيق هذا الوزن ؟
ربما تريد أن تتلافى أمراض السمنة كالضغط والسكر ، ربما ليكون مظهرك جذابا عند شرائك لملابسك الجديدة ،ربما تريد أن تتمتع بجسد واثق جذاب أمام شريك حياتك ،اكتب كل ما سيعود عليك عند الوصول إلى هذا الوزن ، وأثناء كتابتك تخيل نفسك فعلا وأنك حققت هدفك ، أمض عينيك وتخيل أنك حققه ، تخيل نفسك وأنت ذو جسد رشيق جذاب يدفعك دوما للشعور بالثقة والحيوية .
الهدف من هذا أنك في خلال رحلتك مع انقاص الوزن ربما تأتي عليك أيام تتخاذل فيها عن وعودك وعهودك ، ارجع فورا إلى قامتك التي كتبتها وتخيل نفسك من جديد لتبث في نفسك روح العزيمة والإصرار .


 



ثالثا: قلل كمية ما تأكل :

صديقي ، معدتنا كالطفل المدلل كيفما عودته كان ، ولو عودت نفسك أن تشبع من رغيف خبز واحد لشبعت .
ابدأ بالتدريج قلل كمية بسيطة من وجبتك إن كنت تأكل رغيفين فلتأكل رغيفين إلا ربع وإن كنت تتناول مشروبك بثلاث ملاعق من السكر فلتكن ملعقتان ونصف وهكذا ،ومع كل أسبوع ستعتاد على نظامك الجديد .





رابعا: مارس الرياضة بانتظام :

لا تخف ، لن أنصحك بتلك التمارين الصعبة المنهكة ؛ فأنا مثلك تماما لا أفعلها يوما إلى انقطعت عنها أياما .
عليك بهذه التمارين الخفيفة السهلة ، تلك التمارين التي تزيد من سرعة نبضات القلب كتمارين الجري أو المشي ، ولا تتحجج بضيق الوقت أو المكان فأنا – عن نفسي – أمارس الجري في المكان يوميا في غرفتي التي لا تتعدي بضحة أمتار .
ابدأ بهدف بسيط ، اركض كل يوم 15 دقيقة ، تنفس بعمق ، وإن أصابك التعب فلتسترح قليلا ، حتى إذا استطعت المواصلة أكملت التمرين ولكن أنت الرقيب الآن على نفسك لا تكن ضعيف الإرادة بل كن صاحب العزيمة القوية الذي يستحق أن يقتدي به الآخرون.



خامسا: اجعل الميزان صديقك :

الميزان، هو ذلك الصديق الأمين الذي يلمح لك إن كنت تسير في الاتجاه الصحيح ، تابع وزنك في بداية كل أسبوع ومع أول نجاح لك ، سيضاعف ذلك من سلسلة النحاجات القادمة .

والآن .. استراحة خفيفة مع كوب النسكافيه الذي أعشقه ، وعلى موعد مع الجزء الثاني .





* [ الصورة من موقع بيكاسا  ]

ردود الأفعال:

3 التعليقات :

إرسال تعليق