السبت، 19 نوفمبر، 2011

أ ، ب سكر ـ الجزء الثاني

في المقال السابق تحدثت معك عن دورة حياة “ السكر “ في جسم الانسان ، وتعرفنا على دور كل من هرمون الإنسولين والجلوكاجون في تنظيم مستوى سكر الدم ، واليوم نستكمل الرحلة .

حينما نتحدث عن السكر أو السكري فإننا نجد أنفسنا أمام ثلاثة أنواع مختلفة تقع تحت مسمى “ السكر “ فهناك: سكر النمط الأول ، وسكر النمط الثاني ، وسكر الحمل .

جهاز قياس سكر الدم 




سكر النمط الأول  : 


سكر النمط الأول - سكر الأطفال

يسمى أيضا بـ “ سكر الأطفال “ ينشأ هذا النوع من ارتفاع السكر بسبب نقص إفراز هرمون الإنسولين – المسؤول عن خفض نسبة السكر – من البنكرياس ، ويشكل نحو 5 % إلى 10 % من مجموع الأفراد المصابين بالسكر وهو النوع الذي يصيب الأطفال في العادة ، حيث يكون الطفل مصابا بالسكر منذ اليوم الأول للولادة .
في هذا النوع من ارتفاع السكر يقل إفراز هرمون الإنسولين بسبب أن خلايا بيتا – في البنكرياس – قد بدأت تتعرض لتدمير شامل إما بسبب خلل في جهاز المناعة – حيث يقوم الجسم بمحاربة أنسجته الخاصة على اعتبار أنها أجسام غريبة عنه – أو بسبب الوراثة أو عوامل من البيئة المحيطة .



سكر النمط الثاني : 


سكر النمط الثاني - سكر البالغين

ويسمى بـ “ سكر البالغين “ وهو الأكثر انتشارا حيث يشكل نحو 90 % إلى 95 % من حالات الإصابة بالسكر وهو النوع الذي يصيب البالغين بعد تجاوز  سن الأربعين ( عادة بين الـ 50 والـ 60 ) وفي هذا النوع من السكر يفرز الإنسولين بشكل طبيعي إلا أن الخلايا لا تستجيب له وبالتالي لا تفتح بواباتها لدخول السكر بداخلها فيما يعرف بحالة “ مقاومة الإنسولين “ .
يرتبط هذا النوع بشكل أو بآخر بـ “ السمنة “ والزيادة في الوزن وكأن الجسم قد سئم من هذه الحلقة المفرغة:

( تناول العديد من السكريات ← إفراز كميات كبيرة من الإنسولين ← إرغام الخلايا على فتح البوابات لدخول السكر ← الاستعداد للوجبة القادمة من السكريات )

فيعلن الجسم تمرده على هذا الوضع فيرفض الاستجابة لأوامر الجسم فيرفض الاستجابة للإنسولين ويرتفع السكر .




سكر الحمل :


سكر الحمل

نوع من ارتفاع السكر يصيب بعض النساء أثناء فترة الحمل وهو شبيه إلى حد ما بـ “ سكر النمط الثاني “ ويرجع سببه إلى أنه أثناء فترة الجمل يمر الجسم بسلاسل متتابعة من خلل في إفراز الهرمونات فتفرز بعض الهرمونات التي توقف تأثير الإنسولين .
يسهل التعامل مع هذا النوع من ارتفاع السكر بالحمية الغذائية المناسبة و حقن الإنسولين ، إلا أن أهم ما يميز هذا النوع من السكر أنه يختفي تماما بعد الولادة .


الأعراض :

بماذا يشعر مريض السكر ؟
رغم اختلاف أسباب وأنماط ارتفاع السكر إلا أنه يجمعها الأعراض التالية :


  • الإحساس الشديد بالعطش .
  • الإحساس الشديد بالجوع .
  • تكرار أو زيادة الحاجة إلى التبول ( على غير المعتاد ) .
  • فقدان الوزن بصورة غير طبيعية ( دون رياضة أو حمية غذائية  “ Diet “ )
  • الإحساس باستمرار بـالتعب والإرهاق .
  • تغير في وضوح الرؤية .
  • الإحساس بالخدر أو “ التنميل “ في الأطراف .
  • بطء التئام الجروح .
إذا صادفك أكثر من عرض من هذه الأعراض توجه بسرعة لمراجعة طبيبك الخاص .
تعرضت معك في هذا المقال عن أنواع السكر وأعراض الإصابة به وفي المقال القادم نستكمل رحلة استكشاف “ مرض السكر “ .




* [ مصادر الصور : 1 ، 2 ، 3 ، 4 ]

ردود الأفعال:

0 التعليقات :

إرسال تعليق